محكمة إسبانية تؤيد حبس ميسي 21 شهرا

محكمة إسبانية تؤيد حبس ميسي 21 شهرا
أيدت محكمة إسبانية، الأربعاء، حبس النجم الأرجنتيني لفريق برشلونة الإسباني، ليونيل ميسي 21 شهرا، بسبب التهرب الضريبي رغم الاستئناف الذي تقدم به.
وتعرض ميسي ووالده (وكيل أعماله) خورخي هوراسيو، الذي تلقى العقوبة ذاتها، لغرامة تبلغ مليوني يورو في قرار محكمة في يوليو من العام الماضي.
ومن غير المتوقع أن يتعرض ميسي أو والده للسجن، إذ أنه وفقا للقانون الإسباني يمكن إيقاف تنفيذ عقوبة السجن أقل من عامين.