برنامج حكومي جديد لإعادة جميع نازحي نينوى خلال 3 سنوات

 برنامج حكومي جديد لإعادة جميع نازحي نينوى خلال 3 سنوات
24 June
كشفت إدارة الهجرة في محافظة نينوى(مركزها الموصل) عن قرب إطلاق برنامج حكومي شامل لإعادة جميع النازحين خلال السنوات الثلاث المقبلة.

وقال خالد عبد الكريم مدير الهجرة في نينوى في تصريح صحفي، إن «اجتماعا عقد مؤخراً في مدينة الموصل حضره مسؤولون كبار من وزارة الهجرة ومستشارين من رئاسة الوزارء ونوابا عن المحافظة وإدارة نينوى المحلية»، مبيناً أن «وزارة الهجرة ورئاسة الوزراء وبالتعاون مع الأمم المتحدة ستطلق برنامجاً لإعادة جميع النازحين وإغلاق المخميات، يتم تنفيذه في السنوات الثلاث المقبلة».

وكانت وزارة الهجرة قد أعلنت في وقت سابق إطلاق برنامج حكومي لاعادة جميع النازحين في العام 2020، إلا أن المشاكل التي تواجه عودة النازحين وعدم التمكن من تجاوزها دفع الجهات الحكومية إلى إطلاق برنامج جديد يقضي بإعادة المرحلين والمهاجرين خلال 3 سنوات.

وكشف عبد الكريم عن أعداد النازحين من نينوى في المخيمات قائلاً: «إن المخيمات التابعة لمحافظة نينوى تضم حالياً 175 ألف نازح، فيما تضم المخيمات التي تشرف عليها حكومة إقليم كوردستان من أهالي نينوى 17 ألف نازح».

وأكد مدير الهجرة في نينوى استمرار عمليات النزوح العكسي باتجاه المخيمات في المحافظة لغاية اليوم ، مبيناً أن مخيمات النزوح جنوب الموصل استقبلت الأسبوع الماضي سبع عائلات من مناطق غرب الموصل وقضاء تلعفر.

وأشار عبد الكريم إلى أن «إعادة النازحين يتطلب في بادئ الأمر حلاً سياسياً ومصالحة حقيقية لاسيما في مناطق قضاء شنكال (سنجار) وغرب الموصل، لافتاً إلى أن «أبرز أسباب استمرار ملف النزوح في المحافظة يرجع لعدم توفر الحل السياسي وغياب المصالحة الحقيقية والدمار في دور المواطنين والبنى التحتية، إضافة لمشاكل أمنية في بعض المناطق الحدودية القريبة من سوريا والتي لا تتواجد فيها أعداد كافية من القوات الأمنية، إضافة لوجود المخلفات الحربية تحت أنقاض المناطق المدمرة».